|

مقتل مهاجرين مصريين فى نيويورك بطلق نارى فى الرأس والرقبة

كشفت صحيفة "نيويورك تايمز" الأمريكية عن مقتل مهاجرين مصريين أصحاب متاجر فى بروكلين، قلب نيويورك الذى تهيمن عليه الجاليات العربية، الأمر الذى تسبب فى حالة من الذعر بين أصحاب المتاجر الأخرى، خاصة وأن المصريين لقيا حتفهما بنفس الطريقة، بطلق نارى فى الرأس وطعن فى الرقبة وبمسدس عيار 22، وكلاهما يحتوى عنوانهما على الأرقام "7s, a 1, 8"، برغم أن الحادثين فصل بينهما أسبوعان.

ولم تلق قوات الشرطة القبض على أى من الجناة الذين قتلوا، إسحاق قادر، البالغ من العمر 59 عاما، فى متجره "أمازنج 99 سينتس أند أب ديلز"، يوم الخميس الماضى، ومحمد جبيلى، البالغ من العمر 65 عاما، فى متجره لبيع الملابس "فالنتينو فاشون" يوم الجمعة 6 يوليو.

ووجد قادر ميتا فى متجره قبل الساعة التاسعة صباحا، إثر التعرض لطلق نارى فى الرأس وطعن فى الرقبة، بينما عثر على الجبيلى فى الساعة 11 صباحا، قتيلا إثر التعرض كذلك، لطلق نارى فى الرقبة، وفقا للمتحدثة الرسمية باسم مكتب الطب الشرعى.

وقال بول براون، المتحدث باسم الشرطة إنه لا يعلم إذا كان التشابه بين عناوين الضحايا "صدفة غريبة أم أكثر من ذلك".

وقالت "نيويورك تايمز" إن مقتل الرجلين أثار قلق إن لم يكن ذعر زملائهم من التجار ورعب أصدقائهم الذين يحملون نفس العنوان، فقادر قتل فى الجادة 187786، بينما قتل الجبيلى فى الجادة الخامسة 7718.

ونقلت الصحيفة عن سال بيب، عامل فى "بيست بايكس" ببروكلين، فى الجادة 8717، قوله "أشكركم لإعلامى بالأمر، لكنى لا أعتقد أنهم يريدون أن يأتوا إلى هنا، فهذا متجر موتوسيكلات، وسيكون لديهم مشكلة فى فهم هذه الماكينات".

ونشرت الشرطة ملصقات تحمل صورة مرسومة للمشتبه به، وهو رجل يرتدى نظارات شمسية وشعره قصير ومهذب.

ويقول آرون جوه، الذى يعمل فى مطعم "سوشى" بالقرب من مكان الحادث، إنه لا يزال يحاول استيعاب مقتل قادر، الذى كان مصريا يهوديا من السفارديم، وفقا للديلى نيوز.."حقيقة الأمر، أعمل هنا منذ ستة أعوام، ولم أر شيئا هكذا من قبل".

بينما قال تونى كورليون، الذى يعمل فى متجر بالقرب من الحادث، إنه لم يعد يشعر بالأمان "فلا أحد آمن، ويمكن أن يحدث أى شىء، وكم هو محزن ما حدث لهذا الرجل". 

هل أعجبك هذا؟

رابط html مباشر:



التعليقات:

تعليقات (فيس بوك)
0 تعليقات (أنا قبطي)

0 التعليقات :



الأرشيف الأسبوعي

مواقع النشر الإجتماعية:

تابع الأخبار عبر البريد الإلكتروني







إعلانات ومواقع صديقة:


إحداثيات أناقبطي..

التعليقات الأخيرة

أحدث الإضافات

مقالات إهتم بها القراء