القمص فيلوباتير يقود مسيرة قبطية بشبرا لتأكيد حق المواطنة والمطالبة بإقالة محافظ أسوان



إنطلقت منذ قليل مسيرة قبطية حاشدة، من دوران شبرا متجهة إلى ميدان التحرير، تنديدا بما تتعرض له الكنائس من إعتداءات.
ورفع المتظاهرون، الذين يقدر عددهم بألفي مواطن، لافتات كتب عليها «يا وهبية .. مصر هتفضل مدنية .. نعم لتفعيل المواطنة.. نعم لإحترام القانون.. نعم لقانون دور العبادة الموحد.. نعم لقانون منع التمييز».
وحمل المتظاهرون، المجلس العسكري ومجلس الوزراء، مشكلة الإعتداء على الكنائس.
وقال مينا نصيف، عضو إتحاد شباب ماسبيرو «إن الإعتداء على دور العبادة خط أحمر لا يجوز الإقتراب منه».
وشدد على سرعة إصدار قانون دور العبادة الموحد، لوقف الإعتداءات المتكررة على الكنائس.
وشهدت المسيرة ظهور القمص متياس نصر قائد إعتصام ماسبيرو، والأب فلوباتير جميل، كاهن كنيسة العذراء بفيصل.
وتأتي مسيرة اليوم، على خلفية الإعتداءات التي تعرض لها، مبنى بقرية المارينات بأسوان، قيل عنه أنه «كنيسة»، وقال المحافظ عنه أنه لا يعدو كونه «مضيفة».

القمص فلوباتير يقود مسيرة من شبرا لماسبيروللتنديد بالاعتداء على كنيستين بالمنيا وأسوان

- الفجر

قال مينا ثابت عضو المكتب التنفيذى لاتحاد شباب ماسبيرو أن المكتب قرر تنظيم مسيرة من حى شبرا باتجاه ماسبيرو، احتجاجا على اعتداء بعض المتشددين على كنائس فى المنيا واسوان، ونطالب رئيس الوزراء والمجلس العسكرى بفرض حراسات اضافية على الكنائس ومحاسبة المتورطين وعلى راسهم محافظ أسوان. المسيرة بدأت تحركاتها الأن من دوران شبرا إلى مبنى ماسبيرو وقد شارك اتحاد شباب ماسبيرو واقباط بلا قيود و حركة اللاهوت المسيحى فى المظاهرة التى يقودها القمص فلوباتير جميل ومتياس نصر راعى كنيسة العزراء والبابا كيرلس بعزبة النخل.

مسيرة قبطية في شبرا للتنديد بأحداث كنيسة ماري جرجس بإدفو

- المصرى اليوم

تظاهر آلاف الأقباط في شبرا، مساء السبت، للتنديد بما حدث لكنيسة «ماري جرجس»، بمدينة إدفو بمحافظة أسوان، والتي جرت بسببها، اشتباكات طائفية بين مسلمين وأقباط.
كانت حركات «أقباط بلا قيود، واتحاد شباب ماسبيرو، وأقباط أحرار»، قد دعت للتظاهر، مساء السبت، بمنطقة دوران شبرا، للتنديد بالأحداث، وتشكيل لجنة تقصي حقائق، لرصد الخسائر وتعويض المضارين من الأحداث.
وطالب المتظاهرون، حسب بيان للحركات القبطية، التي دعت للمظاهرة، بالبدء في إعادة بناء وتجديد الكنيسة، وإقالة محافظ أسوان.
كانت اشتباكات طائفية قد اندلعت، الجمعة، بين مسلمين وأقباط بمدينة إدفو بمحافظة أسوان، عقب قيام أقباط، بتحويل مبنى كان مخصصاً كمضيفة إلى كنيسة، حسبما ذكر الرواية الرسمية.

مسيرة بشبرا لتأكيد حق المواطنة والمطالبة بإقالة محافظ أسوان

خالد فؤاد - وكالات - الشروق

نظم إئتلاف شباب الثورة، واتحاد شباب ماسبيرو، وأقباط بلا قيود، مسيرة بدوران شبرا منذ قليل، للمطالبه بحماية الكنائس والتأكيد على حق المواطنة والعبادة لكل المصريين، وذلك بعد الحريق الذي شب في كنيسة المريناب بأسوان أمس، على حد قولهم.

وأكد منظمو المسيرة أن المسيرة ليس للكنيسة دخل بها، ولكنها بدافع الخوف على مصر من الفتنه الطائفية.

ومن جهتها، طالبت حركة " أقباط بلا قيود" بتشكيل لجنة تقصي حقائق لكشف كواليس الاعتداء على كنيسة الماريناب وما أسفر عنه من خسائر فادحة، وتعويض المضارين.

كما طالبت بإقالة محافظ أسوان، مصطفى السيد، لتقصيره الواضح، فيما وصفته بتخاذله عن نجدة الأبرياء وحماية مقدساتهم، على حد وصفها.

في نفس الوقت، انتقد مصطفى السيد، محافظ أسوان، ما أسماه ادعاءات بعض المنظمات القبطية عن تعرض مسيحيين لاعتداءات على خلفية الأزمة التي نشبت، وصرح بأن الأزمة تفجرت بعد قيام أحد الأقباط بمخالفة القرار الذي صدر له العام الماضي بإحلال وتجديد وبناء (مضيفة) خاصة به على مساحة 280 مترا، والتي كانت في الأصل عبارة عن منزل قديم وشرع في تحويل المضيفة إلى كنيسة، ما تسبب في احتقان وإثارة أهالي القرية.

وأوضح أنه بناء على الشكوى التي تقدم بها أهالي "المريناب" تم إحالة هذه المخالفات إلى النيابة العامة لمحاسبة الذين تلاعبوا في استخراج الترخيص، وخاصة أن الكثافة السكانية لا تسمح بإقامة كنيسة، مشيرا إلى أن وجود كنيسة أخرى قريبة بمنطقة "الحج زيدان".

وأشار إلى أنه جرى من قبل احتواء الأزمة داخل القرية من خلال جلسة عرفية، انتهت إلى استنكار القيادات الكنسية لهذه المخالفة، ووعد القائمون على بناء المضيفة بهدم الجزء المخالف من خلال أحد المقاولين الأقباط، ولفت إلى أن تباطؤ المقاول في هدم الجزء المخالف تسبب في إعادة الاحتقان مرة أخرى، حيث توجه مجموعة من شباب القرية أمس عقب صلاة الجمعة للمشاركة في هدم هذه المخالفات، وقاموا بإشعال النيران في إطارات السيارات وأخشاب في مخزن المقاول المجاور للمضيفة.

وأضاف، أن أجهزة المحافظة وقوات الأمن تمكنت من السيطرة على الموقف لمنع حدوث أي اشتباكات بمشاركة القيادات الدينية والشعبية، ما ساهم في عدم نشوب مصادمات بين الجانبين، وطالب المحافظ كافة قوى المجتمع بوقف تأجيج الفتنة بين أبناء الوطن الواحد خلال استغلال بعض الأحداث الفردية وتحويلها إلي قضية رأي عام للحصول على مكاسب شخصية، مؤكدا الحرص على احترام دور العبادة والمقدسات المسيحية والإسلامية دون أي تفرقة، وخاصة في ظل العلاقات الودية بين المحافظة والكنيسة، والتي ساهمت في احتواء العديد من الخلافات بين أبناء الوطن الواحد وسط تفهم من كافة التيارات والفئات في المجتمع الأسواني.



Saturday, October 01, 2011 | أرسلت في : , | إقرأ التفاصيل »

مسيرة قبطية من شارع شبرا إلى ماسبيرو تطالب بإقالة محافظ أسوان


نظم نحو ألفي قبطي مسيرة سلمية بدأت من شارع شبرا فى طريقها إلي مب
ني دار القضاء العالي ثم إلي ماسبيرو، اعتراضا علي تصريحات مصطفي السيد محافظ أسوان بشأن حريق كنيسة ماري جرجس بقرية المريناب بإدفو بأسوان.

يشارك في المسيرة حركة أقباط أحرار، وأقباط بلا قيود وقام المتظاهرون بإغلاق شارع شبرا تماما أمام السيارات، مما أدي إلي تكدس حركة المرور في الشوارع المؤدية لشارع شبرا.

وررد المتظاهرون هتافات "الشجاع هو اللي هينزل .. دم القبطي مش هيروح .. لا لحرق الكنائس".

وقد شارك عدد من القساوسة في المسيرة، وقاموا بالنداء علي سكان المنطقة للنزول إلي الشارع للمشاركة في المسيرة.

وطالب المتظاهرون بإقالة محافظ أسوان بسبب التصريحات التي أدلى بها للإعلام.

Saturday, October 01, 2011 | أرسلت في : , | إقرأ التفاصيل »

فى محافظة أسيوط.. أصحاب المخابز يهددون بالإضراب عن العمل


هدد أصحاب المخابز بأسيوط، بالإضراب عن العمل، في حالة عدم توقف مديرية التم
وين بالمحافظة عن جمع مبالغ مالية من المخابز بدون وجه حق، وهو الأمر الذي شددت عليه الغرفة التجارية، وطالبت في اجتماع لها بمراعاة ظروف أصحاب المخابز.

كانت مجالس المدن بمراكز المحافظة والإدارات التموينية قامت بإرسال مطالبات إلى أصحاب المخابز بسداد 150 قرشا عن كل جوال زنة 100 كجم دقيق، يتم إنتاجه بالمخبز تحت مسمى فصل الإنتاج عن التوزيع، والذي كانت تفرضه المحافظة بالقوة الجبرية على أصحاب المخابز قبل الثورة،
وعندما قامت الثورة توقف أصحاب المخابز عن دفع هذه المبالغ، إلا أنهم فوجئوا منذ بضعة أيام بقيام الإدارة التموينية ومجالس المدن بمطالبتهم بسداد رسوم الفترة الماضية، وهددتهم بوقف صرف حصص الدقيق إلى المخابز على الرغم من قيام الدكتور على المصيلحي وزير التضامن الاجتماعي السابق بإرسال خطاب رقم 2417 بتاريخ 20/2/2011 إلى اللواء محسن النعماني وزير التنمية المحلية السابق طالبه فيه بإصدار قرارا إلى جميع المحافظين بعدم تحميل أصحاب المخابز التي تنتج الخبز المدعم أي مبالغ مالية، في نظير فصل الإنتاج عن التوزيع تخفيفا للعبء عنهم وعدم الإضرار بمصالحهم وضمانا لاستقرار عملية إنتاج الخبز وتوفيره للمواطن.

كما أرسل الاتحاد العام للغرف التجارية المصرية خطابا إلى رئيس الغرفة التجارية بأسيوط أكد فيه موافقة وزير التضامن عدم تحميل أصحاب المخابز التي تنتج الخبز المدعم أى مبالغ نظير فصل الإنتاج عن التوزيع، وعلى إثر ذلك قامت الغرفة التجارية بأسيوط بإرسال خطابات بتاريخ 21/ 9/2011 إلى اللواء السيد البرعي محافظ أسيوط، ووزير التضامن الاجتماعي ورئيس الشعبة العامة للمخابز بالاتحاد العام للغرف التجارية المصرية، يطالبه فيها بالتنبيه على مديرية التموين بعدم مطالبة أصحاب المخابز بقيمة مبالغ فصل الإنتاج عن التوزيع حتى لا تكون هناك أزمة من أصحاب المخابز في مشكلة إنتاج الخبز في أسيوط.

Saturday, October 01, 2011 | أرسلت في : , | إقرأ التفاصيل »

فيديو .. مكالمة مع شاهد عيان من قرية المريناب يروى تفاصيل خطيرة جدا فى موضوع الاعتداء على الكنيسه









Saturday, October 01, 2011 | أرسلت في : , | إقرأ التفاصيل »

فيديو .. حصريًّا "الأزمة" في مقابلة مع "فريال سوريال" الطالبة المسيحية الممنوعة من دخول المدرسة بسبب الحجاب..









Saturday, October 01, 2011 | أرسلت في : , | إقرأ التفاصيل »

المجلس العسكري يصدر بيانا يتفق مع آراء رؤساء الأحزاب السياسية


أصدر المجلس الأعلي للقوات المسلحة قرارا بتعديل المادة الخامسة من قان
ون مجلسي الشعب والشوري ودراسة وقف حالة الطوارئ وعدم إحالة المدنيين إلي المحاكم العسكرية إلا في الجرائم التي ينص عليها قانون القضاء العسكري ودراسة إصدار تشريع لحرمان قيادات الوطني المنحل من مباشرة الحقوق السياسية وتغليظ العقوبات الخاصة بجرائم الانتخابات .

أكد الفريق سامى عنان رئيس أركان حرب القوات المسلحة نائب رئيس المجلس الأعلى خلال لقائه مع عدد من رؤساء
الأحزاب المصرية أن المجلس لا يسعي لإطالة الفترة الانتقالية وأنه ملتزم بخارطة طريق واضحة ومحددة زمنيا لنقل السلطة بعد اختيار رئيس الجمهورية، علي أن يتم انعقاد مجلس الشعب المنتخب في النصف الثاني من شهر يناير 2012 بعد إعلان نتيجة الانتخابات لممارسة مهامة ، كما يتم انعقاد مجلس الشوري بعد إعلان نتيجته يوم 24 مارس من نفس العام ويتم الدعوة لعقد الاجتماع المشترك لمجلسي الشعب والشوري في الأسبوع الأخير من شهر مارس أو في الأسبوع الأول من إبريل 2012 ويتم خلاله اختيار أعضاء الجمعية التأسيسية المكلفة بإعداد مشروع لدستور جديد للبلاد طبقا لما يتضمنه ميثاق الشرف الذي سيتم التوافق عليه بين الأحزاب والقوى السياسية.

وسيتم الإعلان عن بدء فتح باب الترشيح لانتخاب رئيس الجمهورية في اليوم التالي لإعلان نتيجة الاستفتاء علي الدستور بالايجاب لانتخاب رئيس الدولة خلال مدة لا تزيد عن 45 إلي 60 يوما .

وأكد الترحيب بكافة المنظمات المدنية المحلية والأجنبية ووسائل الإعلام لمشاهدة ومتابعة الانتخابات طبقا لما تقرره اللجنة القضائية العليا للانتخابات ، والتأكد من أن مصر ستقدم نموذجا عمليا فى كيفية إجراء انتخابات حرة ونزيهة وآمنة تعبر عن إرادة الشعب في اختيار من يمثله.

أشار الفريق عنان إلى أن المجلس وضع خطة متكاملة لتأمين العملية الانتخابية وتشكيل لجنة ثلاثية تضم قادة الجيوش الميدانية والمناطق العسكرية ومديري أمن المحافظات وأعضاء اللجنة العليا للانتخابات بالمحافظات لاختيار أماكن اللجان وإجراءات التأمين الخاصة بها ومرور لجان من القوات المسلحة للتأكد من صلاحيتها للوفاء بإجراءات العملية الانتخابية ، مشيرا إلي أن اللجنة العليا للانتخابات ستصدر خلال أيام كافة الإجراءات والقواعد المنظمة للعملية الانتخابية ووضع الضوابط التى تحقق انتخابات حرة ونزيهة من حيث التأمين وأسلوب الدعاية والانفاق المالى .

وفي نهاية اللقاء اتفق جميع رؤساء الأحزاب الحاضرين علي وضع وثيقة المبادئ الدستورية وضوابط لاختيار الجمعية التأسيسية يوقع عليها رؤساء الأحزاب والقوى السياسية كوثيقة شرف يتعهد الجميع بالالتزام بما جاء بها أثناء اختيار الجمعية التأسيسية وإعداد مشروع دستور جديد للبلاد

وأعلن رؤساء الأحزاب الحاضرون تأييدهم الكامل للمجلس الأعلى للقوات المسلحة وتقديرهم للدور الذي يقوم به من أجل حماية الثورة والعمل علي انتقال السلطة للشعب .

Saturday, October 01, 2011 | أرسلت في : , | إقرأ التفاصيل »

فيديو .. موقع اسلامى متظرف يروج لفيديو يدعى توزيع كتب تنصيرية فى جمعة استرداد الثورة


فيديو .. موقع اسلامى متظرف يروج لفيديو يدعى توزيع كتب تنصيرية فى جمعة استرداد الثورة

الكتاب عنوانة المسيح فى مصر .. والفيديو يحمل اساءة لقداسة البابا شنودة




Saturday, October 01, 2011 | أرسلت في : , | إقرأ التفاصيل »

الأقباط متحدون تكشف بالمستندات الرسمية زيف إداعاءات محافظ أسوان حول كنيسة "المريناب"



أوضح السيد اللواء "مصطفى السيد" محافظ أسوان أمس الجمعة عبر العديد من الفضائيات بأن هدم الكنيسة بقرية "المريناب" –والتي أسماها بالمضيفة- إنما هو تنفيذ للقانون حيث أوضح –على حد تعبيره- أن الأقباط مخطئين حيث تعدوا المساحة المنوط بها بالمستندات القانونية مما دفع شباب المسلمين لهدمها، مضيفًا: وانتهى الأمر!!!وسعت الأقباط متحدون للوقوف على حقيقة الأمر والتأكد من صحة ما قيل على لسان المحافظ والذي أوضح من خلاله أن الأقباط قد أخطأوا ونالوا عقابهم!! زذلك من خلال أوراق ومستندات رسمية تثبت أن المبنى الذي تم حرقه هو بالفعل كنيسة وليست مضيفة وتثبت أيضًا صحة تلك الأوراق وملكية تلك المساحة لكاهن الكنيسة وهو القمص مكاريوس وبالميلاد "رأفت بولس". وإليكم التفاصيل والمستندات:

بدأت القصة بأن هناك كنيسة بقرية المريناب التابعة لمدينة إدفو بمحافظة أسوان، وهى كنيسة قديمة متهالكة وليست دار ضيافة بالبوص كما أشيع، و تتم الصلاة بها منذ سنة 1940 ولما تقدم أقباط القرية بطلب بترميم الكنيسة للإدارة الهندسية خوفًا من انهيارها عليهم أثناء الصلاة، تم دراسة طلبهم وحضرت لجنة استشارية هندسية من محافظة أسوان وكتبت فى التقرير أنها لا تصلح للترميم ولا للصلاة فيها وأنه يجب إحلال وتجديد تلك الكنيسة ، وأرسل محافظ أسوان طالبًا رأى مفوضى هيئة الدولة فى ذلك التقرير، فصدر قرار من مفوضى الدولة بأنه لا مانع من إحلال وتجديد الكنيسة وقام مهندسى الكنيسة بعمل رسومات هندسية للكنيسة وتقديمها للإدارة الهندسية لمحافظة أسوان التى وافقت عليها وأعطتهم رخصة رقم 42 فى مايو لسنة 2011 باسم كنيسة مارجرجس وليس بدار ضيافة كما يقول المحافظ!


وقاموا بعد الحصول على التراخيص، ببنائها بالكامل بأعمدة خراسانية وهى عبارة عن دورين أول وعلوى وقبة تعلوهما طبقًا للرسومات الموضوعة، إلا أنه منذ شهر فوجئوا بتجمهر جماهير غفيرة تطالب بهدم الكنيسة كاملة مما اضطرهم للاستغاثة بمديرية أمن أسوان وحضر كبار القيادات الشرطية والعسكرية وأمروا بوقف استكمال بناء حوائط الكنيسة ووقف الصلاة فيها حتى يتم عمل جلسة لدراسة الموضوع وتدارك تطور الأحداث بعمل جلسة مع أهالى القرية المعترضين، وبعد ذلك تم جمع الأقباط والمسلمين المعترضين فى جلسة حضرها اللواء عادل حسنى واللواء قائد منطقة شمال إدفو ورئيس المباحث الجنائية بإدفو ومأمور ونائب مأمور إدفو وحضرها عدد من كهنه إدفو وكذلك من قالوا أنهم يمثلون مسلمى المريناب والمسئولين عنها.


وفى الجلسة أبدى مَن ادعوا أنهم يمثلون مسلمى المريناب اعتراضًا على بناء الكنيسة بحجة أنه لا توجد كنيسة أصلاً فى تلك القرية وإن عدد مسيحى القرية كلهم خمسة وسبعون فرد ، وبناء على ذلك الكلام قام الأقباط بالرد وإظهار أن الكنيسة مبنية منذ عام 1940 ومعروفة للجميع وأطلعوا جميع الموجودين على المستندات القديمة الدالة على ذلك وكذلك التقارير الهندسية والرخص وإن عدد الأقباط بتلك القرية ما يوازى 45 أسرة قبطية أى ما يعادل تقريبا أكثر من 250 قبطى ، واقتنع الحاضرين بصحة المستندات ،ولكن رغم ذلك كان من الواضح تعنت رفض بنائها مازال مسيطر على الجلسة وروح التعصب تسيطر عليها ، وبعد مشاورات ومداولات وافقوا على بنائها ولكن بأربعة شروط لكى يسمح للمسيحيين أن يعيشوا بسلام معهم ، كما يسردها الناشط الحقوقى ميخائيل عطالله وهي:-
1- ألا يتم تركيب أجراس بالكنيسة
2- ألا يتم تركيب ميكروفونات خارجية.
3- ألا يتم تركيب أى صلبان على الكنيسة.
4- أن تُهدم القباب الموجودة وتلغى تمامًا.

فكان رد الأقباط بالآتى:-
نوافق على عدم تركيب أجراس لأن كل المسيحيين يسكنوا بجوار الكنيسة ولا يحتاجوا لتركيب جرس. وكذلك أيضا نوافق على عدم تركيب ميكروفونات!!
بينما رفضنا اشتراط عدم وضع الصليب لأنه يمثل رمز العقيدة المسيحية ويعنى قبولنا ذلك عدم الاعتراف بأننا مسيحيين، ولكن مورست ضغوطًا شديدة علينا وحتى لا تتطور الأمر للأسوأ وأن يقف بناء الكنيسة بحجة الأمن وافقنا على مضض بوضع الصلبان داخل الكنيسة!!
ومن الجدير بالذكر أن الشيخ يدعى حبيب بأن الصليب يستفز ويؤذى مشاعر المسلمين لأنه يتنافى مع عقيدتهم الإسلامية.
وانتهت الجلسة على هذه الشروط.


ويستطرد ميخائيل: فوجئنا بعدها بأيام بقيام الإدارة الهندسية بالذهاب للكنيسة ورفع جميع المقاسات ومطابقتها بالرسومات الهندسية ، و اتضح أن هناك مخالفة ارتفاع المبنى ثلاثة أمتار عن الرسم وتم تحرير مخالفة ارتفاع باسم الكاهن مكاريوس بولس وإنذاره بإزالة المخالفات خلال خمسة عشرة يومًا وتم عمل محضر رقم واحد، وكأنه لا توجد مخالفات بتاتا فى إدفو إلا كنيسة قرية المريناب!!
ومع ذلك قمنا بإزالة المخالفات خلال أربعة أيام وأزلنا الارتفاع الزائد.



ولكن فوجئنا اليوم 31/9/2011 باستغاثات الأقباط بأن هناك ألاف مؤلفة خرجت بعد صلاة الجمعة التي حضرها رئيس مباحث "إدفو" بأعداد غفيرة من المساجد تقدر بثلاثة الآف شخص واتجهت نحو الكنيسة وقامت بالهجوم عليها وحرقت كل أخشاب مقاول بناء الكنيسة و صعدت مجموعة منهم أعلى الكنيسة وقامت بهدم القبب وآخرين قاموا بحرق مكتبة الكنيسة وامتدت النيران لتحرق منازل المسيحيين القاطنين بجوار الكنيسة وابتدأ سلب ونهب المحلات وما لم تطوله أيديهم قاموا بحرقه بالبنزين وقاموا بإنزال وتكسير اليافطة المكتوب اسم كنيسة مارجرجس بالمريناب من أعلى الكنيسة وذلك من الساعة الثانية ظهرا حتى السابعة مساء بالرغم من تواجد قوات الأمن التى كانت غير قادرة ومسيطرة على الوضع والبعض الآخر يقول أنها متعمدة السلبية ، وقام الكهنة والأهالى بالاتصال بمدير امن أسوان والأمن الوطنى وكافة القيادات للتدخل -لكن دون مجيب- وما زاد الأمن سوءًا هو عندما ذهبت سيارات الإطفاء قام المتجمهرون بمنعها تمامًا من الدخول ولم تستطع إطفاء أى شىء حتى أتت النيران ودمرت كل شىء أمامها.
وتم عمل مناشدات للمجلس العسكرى ورئاسة الوزراء لتدارك الأوضاع لما هو أسوأ حيث مازال عدد من مسيحيى القرية يعيشون فى رعب هم وأولادهم والباقى منهم من خرج متسللاً هو وأسرته تاركًا منزله للنهب والحرق



















.

Saturday, October 01, 2011 | أرسلت في : , | إقرأ التفاصيل »

العثور على مقبرة جماعية في منطقة الأصابعة بليبيا


عثرت السلطات الليبية في منطقة الأصابعة على بعد حوالى 120 كلم جنوب
غرب طرابلس، على مقبرة جماعية فيها 11 جثة تعود إلى مقاتلين للمجلس الوطني الانتقالي. وقال ميلود أبو دية قائد ثوار يفرن “عثرنا الجمعة على مقبرة جماعية في منطقة الأصابعة في جبل نفوسة تضم 11 جثة جرى رميها في بئرين”



وأضاف أنه “جرى العثور على جثة أخرى في مكب للنفايات
في المنطقة نفسها”.
وتابع إن “الجثث تعود الى مجموعة من الثوار فقدوا وتم أسرهم أثناء حصار مدينة يفرن، قبل أن يجري إعدامهم على أيدي كتائب القذافي”.
وذكر أنه “سيشيع اليوم جثمان أحد القتلى بعد أن شيعت الجمعة جثامين 11 مقاتلا من الثوار”.

Saturday, October 01, 2011 | أرسلت في : , | إقرأ التفاصيل »

فيديو .. المتظاهرون الأقباط يقطعون شارع رمسيس احتجاجاً على أحداث «كنيسة إدفو»



قطع نحو 5 آلاف قبطي، شارع رمسيس في المسافة بين الإسعاف وميدان رمسيس ومنعوا السيارات من العبور، احتجاجاً على أحداث الفتنة الطائفية التي جرت في مدينة إدفو بمحافظة أسوان..وخرجت التظاهرة من منطقة شبرا متوجهة إلى دار القضاء العالي احتجاجا على قيام بعض الشباب المسلم بإزالة مبان أقامها أقباط داخل مضيفة قديمة، بهدف تحويلها إلى كنيسة، فيما خرجت مسيرة من شبرا ضمت مئات المواطنين، للمطالبة بإقالة اللواء مصطفى السيد، محافظ أسوان، بعدما أنكر وجودها رغم وجود تصاريح هدم وبناء باسم كنيسة مارجرجس وقعها بنفسه.

وهدد المتظاهرون بالاعتصام مجددًا أمام مبنى الإذاعة والتليفزيون، وأمهلوا المجلس العسكرى وحكومة «شرف» يومين، لإقالة المحافظ وإعادة بناء الكنيسة والقبض على الجناة، ورفع المتظاهرون لافتات كتبوا عليها: «لينا إخوة مسلمين على اللى بيحصل مش راضيين».

من جانبه، نفى اللواء مصطفى السيد، محافظ أسوان، ادعاء منظمات قبطية تعرض أقباطاً أو مساكن للاعتداء، سواء بالحرق أو الهدم على خلفية أزمة كنيسة المريناب، وأشار، فى بيان أصدرته المحافظة السبت، إلى إحالة الموضوع للنيابة العامة لمحاسبة ضعاف النفوس الذين تلاعبوا فى استخراج التراخيص، خاصة أن الكثافة السكانية لا تسمح بإقامة كنيسة.

فى المقابل، نفى القمص مكاريوس، كاهن الكنيسة، ما جاء على لسان المحافظ من أن الكنيسة مجرد مضيفة، مؤكدا أن هناك قراراً برقم 42 لسنة 2011 خاصاً بإعادة إحلال وتجديد الكنيسة، منتقداً تباطؤ الأجهزة فى محاولة وقف هدمها.

وقال مصدر كنسى إن المقر البابوى بصدد تقديم ملف كامل حول الواقعة للمجلس العسكرى، يشمل قرار الترخيص والإحلال والتجديد، ويتضمن ما يثبت الصلاة فيها منذ أكثر من 80 عاما، والاتفاقات التى تمت مع الأهالى بشأن تجديدها.

من جانبها، أدانت حركة «أقباط بلا قيود»، فى بيان أصدرته السبت، الاعتداء على الأقباط ومقدساتهم، ووصفت الموقف الحكومى بـ»المتخاذل» مطالبة بإقالة محافظ أسوان. وطالب هيثم كميل، القيادى فى الحركة، بتوفير الحماية لدور العبادة، والوقوف أمام موجات التطرف التى تغذيها تيارات مشبوهة تعمل لصالح أجندات خارجية.

فيما عاد الهدوء إلى قرية المريناب بعد نجاح الأجهزة الأمنية فى احتواء الأحداث، وأكدت مصادر أنه لا صحة لما تردد عن إشعال النار فى الكنيسة، لأنه ليست هناك كنيسة من الأساس. وعقد اللواء أحمد ضيف صقر، مدير الأمن، واللواء محمد بدر، حكمدار المحافظة، اجتماعا مع أهالى القرية السبت، بحضور قيادات مسلمة وأقباط، تم خلاله إنهاء الخلاف بين الطرفين بعد الاتفاق على إزالة المبانى الزائدة طبقا للرسوم الهندسية مع مراعاة عدم إقامة قباب للمبنى.

فى سياق متصل، استنكر أهالى قرية الروضة، بمركز طامية فى الفيوم، مسلمين وأقباطاً، الاعتداء على طاقم حراسة كنيسة القرية، وأصدرت القوى السياسية والشعبية بالمحافظة بيانا استنكرت فيه الحادث، وقال عاطف عزيز، شيخ القرية، إن الحادث لم يستهدف مبنى الكنيسة أو أياً من الإخوة الأقباط، لكنه استهدف طاقم الحراسة الذى يبعد عن موقع الحادث 50 متراً، ولم يقترب الجناة من مبنى الكنيسة، وفروا هاربين عقب إطلاقهم النارعلى الحراس.

والتقت «المصرى اليوم» أسرة ربيع على محمد عبد السميع، ضحية الحادث، وقالت زوجته أمل محمد عبدالمقصود: «زوجى ترك لى 7 أطفال، أكبرهم عمره 12 عاماً، ولا أعرف كيف سأنفق عليهم، لكن ربنا موجود يرعانى ويرعاهم».

فيما تكثف أجهزة الأمن بمحافظة الفيوم، جهودها لضبط الجناة، وانتقل المهندس أحمد على، محافظ الفيوم، لمنزل أسرة الضحية وقدم لهم واجب العزاء وقرر صرف إعانة فورية قدرها 5 آلاف جنيه مع تحديد إعانة شهرية قيمتها 200 جنيه لهم.

وفى المنيا، كثفت أجهزة الأمن واللجان الشعبية بمركز بنى مزار جهودها لإنهاء النزاع الذى نشب مساء الأربعاء الماضى بين مسلمين وأقباط، بسبب بناء مجمع خدمى قبطى ملاصق لكنيسة السيدة العذراء والملك ميخائيل بقرية أبوالعباس. وفوض أسقف المطرانية، الأمن واللجان الشعبية فى اتصال هاتفى من أمريكا، فى إنهاء النزاع، وأعلن راعى الكنيسة إقامة قداس الجمعة بالكنيسة وسط حالة من الهدوء والاستقرار







Saturday, October 01, 2011 | أرسلت في : , | إقرأ التفاصيل »

مذيع في منتهى التعصب ضد الاقباط و شاهد عيان مسلم كاذب على الهواء و منتهى الاستفزاز لكل الاقباط



Saturday, October 01, 2011 | أرسلت في : , | إقرأ التفاصيل »

عليق نارى من ابونا بطرس الانبا بولا على هدم وحرق كنيسة المريناب ورأيه فى محافظ اسوان والميديا المصرية



Saturday, October 01, 2011 | أرسلت في : , | إقرأ التفاصيل »

تعليق مسيرة شبرا ومهلة 48 ساعة للمجلس العسكرى



Saturday, October 01, 2011 | أرسلت في : , | إقرأ التفاصيل »

لوفد | اشتباكات بين المارة والأقباط بالإسعاف



تأزم الموقف أمام دار القضاء العالى بشارع الإسعاف بوسط القاهرة بعد رفض المتظاهرين الاقباط طلب أحد لواءات الشرطة فتح الطريق لمرور رواد الشارع تفاديا لحدوث الاشتباكات.
ونشبت اشتباكات جانبية بين المارة وشباب الأقباط لإصرارهم على غلق الشارع ومن المتوقع أن يزداد الأمر سخونة خلال الساعات القادمة.
وقال القمص متياس نصر منقريوس كاهن كنيسة عزبة النخل والذى يقود المظاهرة الآن لـ"بوابة الوفد: "إن المظاهرة مستمرة والاعتصام سيستمر فى غلق الشارع ، ووصف ما يحدث بأنه انذار للمجلس العسكرى والحكومة ورسالة تقول: "يا جماعة اختشوا وخلوا عندكم دم".
وأضاف منقريوس أن الاقباط يمهلون المجلس العسكرى 48 ساعة لتنفيذ مطالبهم وأولها إلقاء القبض على إمام المسجد المتهم بتحريض الناس على هدم كنيسة مارى ماب فى إدفو ، والجناة المتورطون فى الحادث ، بحسب قوله .
ووصف الراهب انتونيوس الجاورجى ، محافظ أسوان بأنة "كاذب" ، لأن الأقباط لم يتجاوزوا فى المساحة المحددة لبناء الكنيسة كما زعم ، وأشار إلى أن الاعتصام قائم لحين إقالة المحافظ وبناء الكنيسة على المساحة ذاتها.

Saturday, October 01, 2011 | أرسلت في : , | إقرأ التفاصيل »

الأرشيف الأسبوعي

مواقع النشر الإجتماعية:

تابع الأخبار عبر البريد الإلكتروني







إعلانات ومواقع صديقة:


إحداثيات أناقبطي..

التعليقات الأخيرة

أحدث الإضافات